(التعليم عن بعد) خيار مجلس التعليم العالي التركي الأخير

  • (التعليم عن بعد) خيار مجلس التعليم العالي التركي الأخير

    بعد الإعلان عن أول حالات الإصابة بوباء "كورونا" في تركيا سارعت رئاسة الجمهورية التركية وفي مساء يوم الثاني عشر من آذار إلى اعلان عطلة في المدارس حددتها بأسبوع واحد، وعطلة للجامعات حددتها بثلاث أسابيع، على أن يبدأ تطبيق نظام التعليم عن بعد لطلبة المدارس بتاريخ 23 آذار ولم يتم الحديث حينها عن مصير طلاب الجامعات وامكانية تفعيل قرار التعليم عن بعد لها أيضًا.
    لكن وبعد اجتماع عقده مجلس التعليم العالي التركي YÖK صدر صباح 18 آذار/مارس قرار يقضي بتفعيل نظام التعليم عن بعد للطلاب في الجامعات وذلك بدءًا من تاريخ 23 آذار/مارس الجاري.
    وجاء ضمن القرار:
    - سعيًا لمواجهة الوضع الاستثنائي الحاصل عمل المجلس على اتخاذ بعض الإجراءات والتدابير، وفي سبيل الحفاظ على عدم انقطاع العملية التعليمية تم تجهيز خطة بنيت بعد دراسة أجريت على بعض الجامعات في البلدان التي سبق إليها الوباء كالولايات المتحدة ودول أوروبا، تم اجراء تعديلات تشريعية على نظام التعليم عن بعد ليتم اعتماده.
    - تمتلك 123 جامعة تركية مراكز للأبحاث والتطبيقات للتعليم عن بعد والمعروفة ب UZEM وسيدعم ذلك العملية التعليمية الجديدة، وسيتاح للجامعات غير الممتلكة للنظام إنشاء شراكات مع جامعات أخرى.
    كما أنّ قسمًا كبيرًا من أعضاء هيئة التدريس مدرَّبين ويمتلكون خبرة في إنشاء المحتوى والتعليم الرقمي وهذا سيساهم كثيرًا في نجاح العملية التعليمية.
    - في سبيل تلبية احتياجات الجامعات بشكل عام والجامعات التي لا تملك نظام التعليم عن بعد بشكل خاص ستتاح الدروس والمحاضرات المسجلة لدى جامعات (أتاتورك - إسطنبول - أناضولو) للجميع ضمن تطبيق جديد باسم "دروس YÖK" وأيضًا سيتم نشر بعض الدروس في قناة YÖK والتي خصصتها شبكة قنوات TRT لمجلس التعليم العالي التركي.
    - سيكون متاحًا للجامعات تعديل التقويم السنوي وإجراء تمديدات عليه.



  • كل التعليقات على هذا التدوينة